تحميل وقراءة كتاب الشرح الممتع على زاد المستقنع – المجلد الثالث عشر pdf مجاناً

الرئيسية المكتبة الشرح الممتع على زاد المستقنع – المجلد الثالث عشر
ملاحظة: هذا العنصر جزء رقم #13 من الشرح الممتع على زاد المستقنع
الشرح الممتع على زاد المستقنع – المجلد الثالث عشر
اسم الكتاب: الشرح الممتع على زاد المستقنع – المجلد الثالث عشر
عدد الصفحات: 576
سنة النشر: 2003
1 تحميل

وصف الكتاب

ويتألف كِتَابُ الطَّلاَقِ

قوله: «الطلاق» اسم مصدر طلَّق، واسم المصدر يوافق المصدر في المعنى لكن يخالفه في الحروف، وهو مأخوذ من التخلية والإطلاق الذي هو ضد القيد؛ وذلك لأن النكاح عقد وقيد، فإذا فورقت المرأة انطلق ذلك القيد؛ ولهذا نقول: إن تعريفه في الاصطلاح «هو حل قيد النكاح أو بعضه»، إن كان بائناً فهو حل لقيد النكاح كله، وإن كان رجعياً فهو حل لبعضه، ولهذا إذا طلق مرة نقص فيبقى له طلقتان، وإذا طلق ثنتين بقي له واحدة.

وإذا تأملت وجدت أن الزوج هو الذي بيده الأمر، وأن المرأة عنده كالناقة المعقولة؛ ولهذا أمر النبي ـ عليه الصلاة والسلام ـ أن نتقي الله في النساء، وقال: «إنهن عوان عندكم» (1)، والعاني هو الأسير، وبه يظهر ما فضل الله به الرجل على المرأة، ونعرف أن الذين ينادون بتسوية الرجل والمرأة قد ضادُّوا الله ـ تعالى ـ في حكمه الكوني والشرعي؛ لأن المرأة لا تساوي الرجل، لا من حيث الخِلقة، ولا من حيث الخُلُق، ولا من حيث العقل، فلا تساويه بأي حال من الأحوال